“يونيسيف” تطالب بمنع المزيد من العنف في غزة

عدد المشاهدات : 5482

دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف”، مساء الجمعة، بمنع المزيد من العنف في قطاع غزة.

وقالت المديرة الإقليمية للمنظمة أديل خضر، في بيان: “قُتلت آلاء، الطفلة الفلسطينية ذات الخمس سنوات، وأصيب طفل واحد على الأقل بجراح في قطاع غزة في تصعيد للعنف خلال الساعات الماضية”.

وأضافت أنه “في العام الماضي فقط، قُتل 67 طفلاً في قطاع غزة خلال موجة العنف التي استمرت 11 يوماً، وقُتل طفلان في إسرائيل”.

وأردفت: “لقد شهد الأطفال الكثير جدًا، ولمدة طويلة جدًا، لم يعرف الكثير منهم سوى الحروب والنزاع والعنف، يعيش معظمهم مع تأثير طويل المدى على صحتهم النفسية”.

وزادت: “للنزاع تأثير عميق وطويل الأمد على جميع الأطفال”.

وتابعت: “يجب على جميع الأطراف بذل كل ما في وسعهم لمنع المزيد من العنف، نزاع آخر لن يؤدي إلا إلى مزيد من المعاناة والمزيد من الحزن، المطلوب هو حل طويل الأمد لهذا النزاع”.

ومساء الجمعة، بدأت إسرائيل عملية عسكرية ضد حركة “الجهاد الإسلامي” في قطاع غزة، قد تستمر أسبوعا وفق الجيش الإسرائيلي، وأسفرت عن مقتل تيسير الجعبري القيادي البارز في “سرايا القدس” الجناح المسلح للحركة.

في المقابل، أعلنت “سرايا القدس” إطلاق أكثر من 100 صاروخ على مدن وبلدات إسرائيلية، من بينها تل أبيب.

وبحسب وزارة الصحة في غزة، فإن الغارات الإسرائيلية أسفرت عن استشهاد 10 فلسطينيين، بينهم طفلة وسيدة، وإصابة 79 آخرين بجراح مختلفة.

التعليقات


لا يوجد


إذا أردت إضافة تعليق يرجى تسجيل الدخول